مجلس نقابة الاطباء لن يكون الا في صف المواطن . لقد تم الاستفتاء على قانون ضريبة الدخل عبر وقفة الرابع الحضارية وأثناء زيارات المحافظات المشهورة !

 

ان مجلس النقابة يرفض رفضا قاطعا الخضوع لإملاءات صندوق النقد الدولي.

 

ان الهرولة بالدفع بقانون لا يختلف سوءاً عن السيء المسحوب لهو امعان في تحدي رغبات الشعب الذي عبر عنها في كل فرصة اتيحت له في جو من النزاهة والديمقراطية  .

 

الحكومه مطلوب منها خطوات عملية يراها المواطن حربا حقيقية ضد الفساد وبنية تحتية تعكس حجم ما يبذله المواطن، وما يدخل البلد من موارد !

 

بعد ان نرى ما توعدنا به الحكومة من أولويات واقعا ملموسا يمكن ان نتوقع مزيدا من الضرائب ، وقبل ذلك هو السير بعكس التيار وضد رغبة الشعب ولا يصب في مصلحة الوطن !

 

ان المزيد من الضرائب هي عقاب للملتزمين وتعيق الاستثمار .

 

ان مجلس نقابة الاطباء ينتظر وقفة مع الوطن وتغيير في النهج وخطوات عملية والحفاظ على حقوق الطبقه الفقيرة والوسطى.

 

مجلس نقابة الاطباء الاردنية